المؤسسات التعليمية بالمغرب

مدرسة الليمون 1

قدماء تلاميذ وأساتذة المؤسسة

معلومات المؤسسة

السلك: الابتدائي
نوعها: مدرسة مستقلة
مجموع الأعضاء: 1
تسجيل عضوية في المؤسسة
خريطة موجهة

العضو الأكثر نشاطا على مستوى المؤسسة

الاسم: الطيبي عبد الصمد
الصفة: تلميذ
مسجل يوم: 2017-09-27
مجموع النقط: 1.66

إعلانات

قائمة القدماء:


أحيانا حين أَمل أو أُحس رتابة في الحياة ، أدلف إلى موقع "الويكيماپيا" باحثا عن ذكرياتي بالتنقيب عن المدرسة أو الإعدادية التي قضيت فيها أبهى لحظات الدراسة من فترة صباي .. كم كان يجتاحني الحنين إلى تلك الأوقات التوعوية الباهية التي قضيتها في مدرسة "الليمون 1" ! و التي تتلمذنا فيها بحضرة المعلم السيد "بوبكر لخضر" صاحب سيارة "السيمكا الخضراء - 1100" ، و المعلمة الصارمة "بكرور فاطمة" ، و تحت ظل رعاية إدارية فنية فعلية مدعومة من طرف السيد المدير "الناجي" .. كانت أياما جميلة صافية لم تكن تنغصها كثرة مشاغل الحاضر و مسؤولياته ;.. ذكريات أقل ما يمكنني أن أقول عنها أنها لا توصف. ;


----------
تلميذ - 1992
الطيبي عبد الصمد | 27/09/17
أحيانا حين أَمل أو أُحس رتابة في الحياة ، أدلف إلى موقع "الويكيماپيا" باحثا عن ذكرياتي بالتنقيب عن المدرسة أو الإعدادية التي قضيت فيها أبهى لحظات الدراسة من فترة صباي .. كم كان يجتاحني الحنين إلى تلك الأوقات التوعوية الباهية التي قضيتها في مدرسة الليمون 1 ، و التي تتلمذنا فيها بحضرة المعلم السيد "بوبكر لخضر" صاحب سيارة "السيمكا الخضراء 1100" ، و المعلمة الصارمة "بكرور فاطمة" ، و تحت ظل رعاية إدارية فنية فعلية مدعومة من طرف السيد المدير الناجي .. كانت أياما جميلة صافية لم تكن تنغصها كثرة مشاغل الحاضر و مسؤلياته .. ذكريات أقل ما يمكنني أن أقول عنها أنها لا توصف.
----------
تلميذ - 1992
الطيبي عبد الصمد | 27/09/17
أحيانا حين أَمل أو أُحس رتابة في الحياة ، أدلف إلى موقع "الويكيماپيا" باحثا عن ذكرياتي بالتنقيب عن المدرسة أو الإعدادية التي قضيت فيها أبهى لحظات الدراسة من فترة صباي .. كم كان يجتاحني الحنين إلى تلك الأوقات التوعوية الباهية التي قضيتها في مدرسة الليمون 1 ، و التي تتلمذنا فيها بحضرة المعلم السيد "بوبكر لخضر" صاحب سيارة "السيمكا الخضراء 1100" ، و المعلمة الصارمة "بكرور فاطمة" ، و تحت ظل رعاية إدارية فنية فعلية مدعومة من طرف السيد المدير الناجي .. كانت أياما جميلة صافية لم تكن تنغصها كثرة مشاغل الحاضر و مسؤلياته .. ذكريات أقل ما يمكنني أن أقول عنها أنها لا توصف.
----------
أستاذ - 2015


مشاركة:




تسجيل جديد:

الإسم والنسب أو اسم الشهرة:


صفتك السابقة في المؤسسة:


السنة التي غادرت فيها المؤسسة:


كلمة موجزة عنك وعن الفترة التي قضيتها بالمؤسسة:

انقل محتوى صويرة التحقق في الخانة أسفله:
الصورة غير ظاهرة


فكرة وتصميم وبرمجة الموقع: أحمد زربوحي
للتواصل: e-mail: etenma@gmail.com